استقبلت محافظة سلفيت وفعالياتها الرسمية والشعبية رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمدالله يرافقه د

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 2 سبتمبر 2013 - 12:55 مساءً

استقبلت محافظة سلفيت وفعالياتها الرسمية والشعبية رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد الله يرافقه د. سائد الكوني وزير الحكم المحلي ود. جواد عواد وزير الصحة والمهندس وليد عساف وزير الزراعة والدكتور فواز عقل أمين عام مجلس الوزراء .

وكان في استقباله محافظ سلفيت عصام ابو بكر وقائد المنطقة العقيد ركن رياض الطرشا وبلال عزريل عضو المجلس الثوري لحركة فتح وأمين سر حركة فتح اقليم سلفيت عبد الستار عواد ود.شاهر شتية رئيس بلدية سلفيت ومدراء الأجهزة الأمنية وأعضاء المجلسين الاستشاري والتنفيذي ورؤساء الهيئات المحلية ورئيس لجنة الخير والاصلاح احمد صالح ورئيس الغرفة التجارية اياد الهندي والاسرى المحررين ووجهاء المحافظة .

وفي كلمته الترحيبية اطلع محافظ سلفيت، رئيس الوزراء والوزراء على واقع المحافظة وما تتعرض له من هجمة استيطانية وإجراءات احتلالية تستهدف كل مقومات الحياة ، وما تعانيه جراء الاستيطان ومخلفاته .

بدوره عبر الدكتور رامي الحمد الله رئيس الوزراء عن اعتزازه بمحافظة سلفيت وأهلها وصمودها في وجه الغول الاستيطاني وجرائم الاحتلال ، ناقلا تحيات الرئيس محمود عباس الذي يتابع جولات مجلس الوزراء في مختلف المحافظات، مؤكدا بذل حكومته لكل جهد ممكن لدعم محافظة سلفيت والنهوض بها رغم ما تعانيه الحكومة والسلطة من أزمة مالية باتت واضحة للجميع، وقال رئيس الوزراء أن النهوض بالواقع الفلسطيني يتطلب إزالة كافة العقبات التي يواجهه هذا الواقع مشيرا أن حكومته وضعت الحلول والبرامج للنهوض بهذا الواقع.

وقال رئيس الوزراء أن هدف زيارته للمحافظة تأتي بهدف الاطلاع على واقعها والتعرف على مشاكلها ومحاولة ايجاد الحلول الممكنة رغم ما تعانيه السلطة والحكومة من عجز مالي يقدر بحوالي 5 مليار دولار .

وأعلن الحمد الله خلال زيارته ان وزارة الصحة ستعمل على تعيين دكتور باطني متخصص في مستشفى الشهيد ياسر عرفات الحكومي خلال الأيام القليلة القادمة كما ستفتتح وحدة للعناية المكثفة في المستشفى بالإضافة الى حل بعض احتياجات الهيئات المحلية وتعمل على إيجاد الحلول السريعة لبعض القضايا العالقة التي طرحها رؤساء الهيئات المحلية . حيث طرح رئيس بلدية سلفيت مشاريع البلدية العالقة مع وزارة الحكم المحلي والمالية وهي المنطقة الشمالية والصالة الرياضية المغلقة والتي وعد رئيس الوزراء بحلها
كما تطرق الحمد الله للوضع السياسي العام وذهاب القيادة الفلسطينية الى المفاوضات مع الجانب الإسرائيلي معززة بالتمسك بالثوابت الوطنية التي لا تنازل عنها وفي مقدمتها الإفراج عن الأسرى، معربا عن أمله أن تكون الإدارة الأمريكية جادة أكثر من الفترات السابقة في تقدم العملية السلمية، وقال يجب ان يسير المسارين السياسي والاقتصادي جنبا الى جنب ، مشيرا أن المسار الاقتصادي لن يستقيم إلا إذا حصل تقدم في المسار السياسي.

وفي نهاية الزيارة قام رئيس الوزراء والوزراء ومحافظ سلفيت بزيارة تفقدية لمستشفى الشهيد ياسر عرفات الحكومي للاطلاع عن كثب على واقع المستشفى واحتياجاته ، وكذلك زيارة وادي المطوي للاطلاع على حجم معاناة المحافظة جراء الاستيطان ومخلفاته وما تسببه من تلوث بيئي .
وخلال الا استقبلت محافظة سلفيت وفعالياتها الرسمية والشعبية صباح اليوم الاحد رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمدالله يرافقه د. سائد الكوني وزير الحكم المحلي ود. جواد عواد وزير الصحة والمهندس وليد عساف وزير الزراعة والدكتور فواز عقل امين عام مجلس الوزراء .

وكان في استقباله محافظ سلفيت عصام ابو بكر وقائد المنطقة العقيد ركن رياض الطرشا وبلال عزريل عضو المجلس الثوري لحركة فتح وامين سر حركة فتح اقليم سلفيت عبد الستار عواد ومدراء الاجهزة الامنية وأعضاء المجلسين الاستشاري والتنفيذي ورؤساء الهيئات المحلية ورئيس لجنة الخير والإصلاح احمد صالح ورئيس الغرفة التجارية اياد الهندي والاسرى المحررين ووجهاء المحافظة .

وفي كلمته الترحيبية اطلع محافظ سلفيت، رئيس الوزراء والوزراء على واقع المحافظة وما تتعرض له من هجمة استيطانية واجراءات احتلالية تستهدف كل مقومات الحياة ، وما تعانيه جراء الاستيطان ومخلفاته .

وقال ابو بكر ” بأن الاحتلال يستهدف الارض ويغتال شجرة الزيتون ويقطع اوصال المحافظة ويرمي بكل مخلفاته السائلة والصلبة والصناعية في وديان المحافظة “، مؤكدا حاجة المحافظة الماسة الى الاهتمام والرعاية لتعزيز صمودها وتحسين مستوى الإمكانيات للمديريات لتقديم افضل الخدمات للمواطنيين، مشيدا بما تشهده المحافظة من حالة انسجام عالية ما بين المؤسسات والمجتمع والامن الذي يشكل الرافعة في عملية البناء والتطوير وحفظ الأمن وسيادة القانون .

وطالب المحافظ ابو بكر مجلس الوزراء بتبني الخطة التنموية الاستراتيجية للمحافظة وتوسعة المخططات الهيكلية واعادة النظر في التبعية الادارية للبلدات والقرى التي تم سلخها عن المحافظة لانها تشكل حزام امان ورافعة حقيقة لبث الحياة وتعزيز صمود المواطنيين في هذه المحافظة .

بدوره عبر الدكتور رامي الحمد الله رئيس الوزراء عن اعتزازه بمحافظة سلفيت واهلها وصمودها في وجه الغول الاستيطاني وجرائم الاحتلال ، ناقلا تحيات الرئيس محمود عباس الذي يتابع جولات مجلس الوزراء في مختلف المحافظات، مؤكدا بذل حكومته لكل جهد ممكن لدعم محافظة سلفيت والنهوض بها رغم ما تعانيه الحكومة والسلطة من أزمة مالية باتت واضحة للجميع، وقال رئيس الوزراء أن النهوض بالواقع الفلسطيني يتطلب إزالة كافة العقبات التي يواجهه هذا الواقع مشيرا أن حكومته وضعت الحلول والبرامج للنهوض بهذا الواقع.

وقال رئيس الوزراء أن هدف زيارته للمحافظة تأتي بهدف الاطلاع على واقعها والتعرف على مشاكلها ومحاولة ايجاد الحلول الممكنة رغم ما تعانيه السلطة والحكومة من عجز مالي يقدر بحوالي 5 مليار دولار .

واعلن الحمدالله خلال زيارته ان وزارة الصحة ستعمل على تعيين دكتور باطني متخصص في مستشفى الشهيد ياسر عرفات الحكومي خلال الايام القليلة القادمة كما ستفتتح وحدة للعناية المكثفة في المستشفى بالاضافة الى حل بعض احتياجات الهيئات المحلية وتعمل على ايجاد الحلول السريعة لبعض القضايا العالقة التي طرحها رؤساء الهيئات المحلية .

وتطرق الحمدالله للوضع السياسي العام وذهاب القيادة الفلسطينية الى المفاوضات مع الجانب الاسرائيلي معززة بالتمسك بالثوابت الوطنيةالتي لا تنازل عنها وفي مقدمتها الافراج عن الاسرى، معربا عن أمله أن تكون الإدارة الأمريكية جادة أكثر من الفترات السابقة في تقدم العملية السلمية، وقال يجب ان يسير المسارين السياسي والاقتصادي جنبا الى جنب ، مشيرا أن المسار الاقتصادي لن يستقيم إلا إذا حصل تقدم في المسار السياسي.
ومن جانبه أشار الكوني إلى عدد من المشاريع التي باشرت الوزارة العمل بها ومنها التوقيع على إقامة عبارة للمياه العادمة بروقين من خلال البنك الإسلامي للتنمية، وتأهيل شارع بديا أيضا والذي تبلغ قيمته الإجمالية (1.5) مليون دولار، ووضع طبقة أساس (بيسكورس) لشارع وادي قانا، إضافة الى ايجاد حل لمشاريع مدينة سلفيت العالقة المنطقة الشمالية والصالة الرياضية المغلقة وكذلك تم الحديث مع وزارة المالية بخصوص صرف المستحقات المالية للهيئات المحلية بخصوص السير على الطرق، وكذلك العمل على تفعيل نظام محوسب للهيئات المحلية لمعرفة ما لها وما عليها، والعديد من المشاريع الحيوية التي هي قيد الدراسة وستنفذ حسب الأولويات عبر دائرة المشاريع في الوزارة، أو عن طريق صندوق تطوير واقراض البلديات
ومن جانبه اكد وزير الزراعة المهندس وليد عساف على اهتمام الوزارة بالطرق الزراعية في المحافظة ومشاريع الاستصلاح الزراعي وتسويق زيت الزيتون

وفي نهاية الزيارة قام رئيس الوزراء والوزراء ومحافظ سلفيت بزيارة تفقدية لمستشفى الشهيد ياسر عرفات الحكومي للاطلاع عن كثب على واقع المستشفى واحتياجاته ، وكذلك زيارة وادي المطوي للاطلاع على حجم معاناة المحافظة جراء الاستيطان ومخلفاته وما تسببه من تلوث بيئي .وفي الاجتماع الذي عقده وزير الصحة د. جواد عواد وطاقم الوزارة مع مدير المستشفى والأقسام وبحضور رئيس البلدية د.شاهر شتية استجابة وزير الصحة لمطالب المستشفى العاجلة ولاقت هذه أللفتة والزيارة الترحيب والارتياح من قبل المواطنين وفعاليات المحافظة ومؤسساتها الأهلية والشعبية والرسمية

2 3 4
5

رابط مختصر