بلدية سلفيت تشارك في ورشة عمل حول تصميم وتنفيذ المبادرات المجتمعية

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 18 مارس 2014 - 10:02 صباحًا


شاركت بلدية سلفيت وعدد من مؤسسات المجتمع المحلي في ورشة عمل تهدف الى تدريب مجموعة من المتطوعين من مختلف شرائح المجتمع المحلي في المحافظات الشمالية و الوسطى و الذي يهدف إلى مأسسة العمل التطوعي في الهيئات المحلية .تأتي هذه الورشة ضمن الانشطة الخاصه بحملة توعية ومناصرة بعنوان ” تشجيع العمل الطوعي في الهيئات المحلية” لصالح 20 هيئة محلية شريكة المنفذه من خلال برنامج الحكم المحلي والبينة التحتية/LGI تحت اشراف مؤسسة مجتمعات عالمية والممول من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية USAID والمنفذ من مؤسسة الفا العالمية للأبحاث المعلوماتية و استطلاعات الرأي. تهدف حملة التوعية والمناصرة بصورة رئيسة الى استنهاض/تفعيل العمل الطوعي ودمجه في توجهات الهيئات المحلية وأعمالها، بإعتباره أحد المصادر والموارد المحلية التي يمكن أن تساهم في إحداث التنمية المجتمعية والتغيير الإيجابي.تركز حملة التوعية والمناصرة على تشخيص واقع العمل الطوعي في المجتمعات المحلية من جهة، وفحص إمكانية دمجه في اعمال الهيئات المحلية ومجالات اهتمامها من جهة أخرى، وذلك في إطار تنويع مصادر وموارد الهيئات المحلية وتشجيعها على اعتماده كآلية من آليات المشاركة المجتمعية سواء للمواطنين او للمؤسسات المحلية، واستثماره كمورد بشري محلي في تطوير المجتمع، وتحقيق احتياجاته وأولوياته، وتعزيز المواطنة والمشاركة الفاعلة.

افتتح التدريب منسق المشاريع في مؤسسة مجتمعات عالمية محمد نعيرات بشرح عن برنامج التدريب الأساسي والمتقدم وأهمية تصميم و تطوير وتنفيذ المبادرات ضمن حملة التوعية والمناصرة ووفقا للخطة التنموية الاستراتيجية للهيئة المحلية، من حيث قضيتها، وأهدافهاـ ورسائلها، والوسائل الإعلامية المستخدمة، وإدارتها، وتوفير احتياجاتها اللازمة بما يعزز وينمي العمل الطوعي.


 

اشرف على التدريب الأستاذ زياد حيث بدأ التدريب بتفاعل المشاركين ورغبتهم الكبيرة في تعلم مهارات تصميم وتنفيذ المبادرات ودار التدريب حول أربع محاور رئيسيه أولها معرفة كيفية إخراج الأفكار للمبادرات وثانيا عناصر بناء المبادرات وثالثا كتابة المبادرة بدقه ورابعا آليات تمويل المبادرات لتنفيذها.

عمل المشاركين ضمن مجموعات لتطبيق ما تعلموه في بناء مبادرات تم طرحها من قبل المشاركين كما تم تنفيذ عدد من التمارين وطرح قصص نجاح للشباب لتحفيزهم، وانتهىت أيام التدريب بالخروج بعدة مبادرات لعدة مدن مشاركة سيعمل المشاركين على تنفيذها في مدنهم .


رابط مختصر