رئيس بلدية سلفيت و رئيس جامعة القدس المفتوحة يوقعوا اتفاقية تعاون مشترك لبناء مبنى لجامعة “القدس المفتوحة” في سلفيت

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 24 سبتمبر 2014 - 9:08 صباحًا



وقعت جامعة القدس المفتوحة، يوم الثلاثاء، اتفاقية تعاون مشترك مع بلدية سلفيت، لبناء مبنى الجامعة في المحافظة.

وتبرّعت البلدية، عقب الاتفاقية، بقطعة أرض تبلغ مساحتها (4000) متر مربع لصالح “القدس المفتوحة”، إضافة إلى مبلغ (50) ألف دولار أميركي للشروع في وضع الأساسات.

رحب رئيس بلدية سلفيت د. شاهر إشتية بوفد “القدس المفتوحة”، مؤكدًا أن البلدية لن تدخر جهدًا في دعم فرع “القدس المفتوحة” في سلفيت، وأنها ستكرّس كل إمكاناتها لبناء مبنى الفرع.

وقال إشتية: “تسعى البلدية إلى دعم مؤسسات سلفيت المختلفة ومساندتها، كونها محافظة فتيّة وبحاجة إلى أكبر دعم ممكن لتحقيق تطويرها وبنائها”، وتابع: “لقد شهدت شخصيًا كيف ساعدت “القدس المفتوحة” أشخاصًا وأسرًا فلسطينية، لذا أعتقد أن تمكين الجامعة وتقويتها واجب وضرورة لا يمكن التغاضي عنها”.

من جانبه أكد رئيس جامعة القدس المفتوحة أ. د. يونس عمرو، نيّة الجامعة الشروع بالبناء في أقرب وقت ممكن، وبيّن أن وجود فرع للجامعة في المحافظة يخدم المحافظة وأبناءها.

وشكر عمرو بلدية سلفيت على تعاونها مع “القدس المفتوحة”، وتحدّث عن دور المحافظة الريادي في تكريس الوعي الوطني، وقال: “لطالما وصفت سلفيت بالبلد المناضل”.

وعلى صعيد آخر، أوضح عمرو أن التعليم العالي الفلسطيني يحتاج إلى جهد ودعم جماعي، ويقع على عاتق “القدس المفتوحة” جزء من هذا الجهد يتمثل بتوفير مبان مملوكة ذات معايير مقبولة عالميًا، ما ينعكس إيجابًا على الطلبة والتعليم وعلى محافظة سلفيت بشكل عام.

وقال عمرو: “إن جامعة القدس المفتوحة في تطور مستمر، وهي متفوقة على مختلف الأصعدة”، مضيفًا: “هذه جامعة أبو عمار، وجامعة الأسرى والفقراء والمرأة والوطن بأكمله، وهذا النجاح تحقق من خلال تكريس مبدأ الأسرة الواحدة، والتكاملية بين كل قطاعاتها المتمثلّة في الإدارة والموظفين والطلبة وحتى المؤسسات الداعمة للجامعة”.

كما تحدّث رئيس “القدس المفتوحة” عن أوضاع فروع الجامعة في قطاع غزة بعد العدوان الإسرائيلي وما يلاقيه الأهل والطلبة من ويلات ومآس، داعيًا إلى “تعاون كل شرائح الجامعة لدعمهم في محنتهم التي استمرت رغم انتهاء العدوان”.

وأثنى مدير فرع “القدس المفتوحة” د. باسم شلش على التعاون المستمر الذي تقدّمه البلدية للجامعة، قائلاً: “لاقينا دعمًا هائلاً من المجلس البلدي منذ اللحظة الأولى، وها نحن نسعى إلى فتح آفاق للتواصل والتعاون مع مختلف المؤسسات والجهات الداعمة في سلفيت لدعم إنشاء مبنى الجامعة”.

وكان رئيس “القدس المفتوحة” استهلّ زيارته لسلفيت بلقاء مع محافظ محافظة سلفيت، عصام أبو بكر، تباحثا خلاله آليات التعاون بين الجامعة والمحافظة، وتطوير التعليم وتعزيزه، والتحسين من وضعه الحالي.

كما التقى رئيس الجامعة العاملين والطلبة.





رابط مختصر