بلدية سلفيت تنظم لقاء حول ظاهرة بيع الأراضي في محافظة سلفيت

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 21 مارس 2015 - 10:35 صباحًا



_DSC0307




أقامت بلدية سلفيت وبالتعاون مع محافظة سلفيت والقوى الوطنية ودوائر الأملاك والطابو والداخلية والحكم المحلي والأوقاف في المحافظة لقاء جماهيري تناول ظاهرة بيع الأراضي في محافظة سلفيت حيث افتتح اللقاء بكلمة ترحيبية رحب بها بالحضور وتناول أهمية هذا اللقاء ووضع الجميع عند مسؤولياته من قوى وطنية و مواطنين والسماسرة وتجار العقارات والمسؤولين والمؤسسات والدوائر ذات العلاقة للمحافظة على الأرض من التسرب إلى الاحتلال والتدقيق الأمني في صفقات البيع والشراء للتأكد من أهدافها ثم تناول مسير أعمال المحافظة المهندس عبد الحميد الديك عن الإجراءات التي تم اتخاذها بخصوص بيع الأراضي وخاصة قرار مجلس الوزراء بوقف بيع الأراضي لحملة الجنسية الإسرائيلية وأكد على ضرورة تكامل الجهود بين الجهات ذات العلاقة من اجل الحفاظ على الأرض كل في مجاله وأكد على ان أننا نشجع الاستثمار ولكن ضمن الإجراءات والطرق القانونية وبما يخدم أهدافنا الوطنية وتحقيق التنمية والتطور في المحافظة

ثم تحدث السيد علان علان مدير مديرية الأملاك في سلفيت حول إجراءات التي تتم من قبل دائرة الأملاك بخصوص نقل الملية وبيع الأراضي وتحدث عن وسائل تسريب الأرض وطرق الوقاية والحماية التي يجب إتباعها .

ثم تحدث المحامي سامر عودة مدير عام التسوية في سلطة الأراضي عن مشاريع التسوية وأهميتها في تشجيع الاستثمار والتنمية والحفاظ على الأرض من التسرب وتحدث مدير عام الحكم المحلي في المحافظة عبد الكريم سعيد عن دور الهيئات المحلية في الحفاظ على الأرض وإجراءات الترخيص في المناطق خارج حدود البلديات وضرورة توسعة المخططات الهيكلية للهيئات المحلية

وخرج الجميع بتوصيات أهمها تشكيل لجنة لمتابعة الموضوع من الجهات ذات العلاقة والقيام بلقاءات لتوعية المواطنين وضرورة الاهتمام بالمزارعين ودعم صمودهم من خلال مشاريع الاستصلاح الزراعي وان يكون هناك تشريعات وقوانين من قبل فخامة الرئيس ومجلس الوزراء لردع أصحاب النفوس المريضة ومعاقبتهم , وان يكون هناك دور فعال للقوى الوطنية والسياسية وان يتم تنظيم مكاتب بيع العقارات بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة وان يكون هناك دور لرأس المال المحلي لاسترجاع صفقات الأراضي التي تم بيعها ومقاطعة ومعاقبة المسربين .

رابط مختصر